عناوين :
الرئيسية / مجتمع / ”أوميكرون” يفسد احتفالات أوروبا بأعياد الميلاد،وعودة للإجراءات المشددة

”أوميكرون” يفسد احتفالات أوروبا بأعياد الميلاد،وعودة للإجراءات المشددة

وصلت حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19 حول العالم إلى أكثرمن 273 مليونا و996 ألف حالة، منذ ظهور المرض في الصين في نهاية 2019.

ووصلت حالات الوفاة إلى 5 ملايين و361 ألف حالة، فيما تعافى من المرض أكثر من 250 مليون شخص حول العالم.

أما على صعيد اللقاحات، فقد تلقى 56.6% من سكان العالم جرعة واحدة على الأقل من لقاح كورونا، وتم تطعيم أكثر من 25% بشكل كامل.

وتم إعطاء 8.63 مليار جرعة على مستوى العالم، ويتم الآن إعطاء 37 مليون جرعة كل يوم، فيما تلقى 7.6% فقط من الناس في البلدان منخفضة الدخل جرعة واحدة على الأقل.

وعززت الكثير من الدول إجراءات الوقاية الصحية مع اقتراب أعياد نهاية السنة، للجم الانتشار الخاطف للمتحورة أوميكرون من فيروس كورونا مع إلغاء احتفالات أو إغلاق مواقع ثقافية، فيما تزداد الضغوط على غير الملقحين.

في إيرلندا، ستقفل الحانات والمطاعم عند الساعة الثامنة مساء اعتبارا من الأحد حتى نهاية كانون الثاني/ يناير.

أما الدنمارك التي سجلت الجمعة عددا قياسيا جديدا بلغ 11 ألف حالة من بينها 2500 بالمتحورة أوميكرون، فستغلق اعتبارا من الأحد ولمدة شهر، المسارح ودور السينما وقاعات الحفلات الموسيقية فضلا عن المتنزهات الترفيهية والمتاحف.

وفي فرنسا، طلبت الحكومة من رؤساء البلديات إلغاء الحفلات الموسيقية أو عروض الألعاب النارية المقررة ليلة رأس السنة.

وعلى القارة الأمريكية، ستعيد مقاطعة كيبيك الكندية العمل بنظام الحد من عدد الموجودين في الحانات والمطاعم والمتاجر.

أما في آسيا، فتعيد كوريا الجنوبية اعتبارا من السبت العمل بساعات إغلاق إلزامية للمقاهي والمطاعم ودور السينما وأماكن عامة أخرى على أن تقتصر اللقاءات الخاصة من الآن وصاعدا على أربعة أشخاص.

وداخل الاتحاد الأوروبي باتت بعض الدول مثل إيرلندا والبرتغال وإيطاليا واليونان تفرض على المسافرين الأوروبيين حتى الملقحين منهم، التزود بفحص تشخيص سلبي النتيجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!