عناوين :
الرئيسية / مجتمع / التجمع الوطني للأحراريصنع الحدث في لقاء متميز ووازن بمدينة ويسلان من خلال قافلة 100يوم 100 مدينة .

التجمع الوطني للأحراريصنع الحدث في لقاء متميز ووازن بمدينة ويسلان من خلال قافلة 100يوم 100 مدينة .

قافلة 100 يوم 100 مدينة حطت الرحال بمدينة ويسلان يوم أمس السبت 07 دجنبر 2019 ، بحضور أزيد من 1000 مشارك و مشاركة ، ودلك تماشيا مع البرنامج الوطني الذي أطلقه المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرارالهادف للاستماع لمشاكل وهموم المواطنين وكذلك تشخيص عن قرب معيقات التنمية بمجموعة من المدن الصغرى والمتوسطة بربوع المملكة .

اللقاء حضره السيد بدر طاهري البرلماني وعضو المكتب السياسي والمنسق الإقليمي للحزب بعمالة مكناس والسيد توفيق كميل عضو المكتب السياسي للحزب و رئيس فريق التجمع الدستوري بمجلس النواب ، والسيد يونس أبشير رئيس الشبيبة التجمعية الجهوية ورئيس المنظمة الوطنية للخبراء المحاسبين ، إلى جانب العديد من القيادات الحزبية الجهوية والإقليمية ورؤساء التنظيمات والهيئات الموازية للحزب بعمالة مكناس .

و قد انصبت تدخلات أعضاء المكتب السياسي حول اهمية وأهداف هذه القافلة التي ترمي إلى فعل التواصل عن قرب مع المواطنين للتعرف على أهم مشاكل المنطقة و الصعوبات التي تعترض تنميتها على كل المستويات و التي تتجلى بالاساس في ضعف البنية التحتية و ضعف الخدمات الصحية و التعليمية و الاجتماعية مع غياب فرص التشغيل خاصة في صفوف الشباب، ليفتح بعد ذلك المجال للمشاركات و المشاركين من خلال ورشات عمل تم فيها استعراض أهم المشاكل التي تعرفها المدينة مع طرح جملة من الحلول و المقترحات الممكنة لإستعادة المدينة لوهجها الحضاري والثقافي والبيئي والسياحي.

بدر طاهري عضو المكتب السياسي وفي معرض حديثه عبر عن اعتزازه بحضورهم الوازن في هذه المناسبة للمشاركة بكل تلقائية، والمشاركة في تشخيص مشاكل مدينتهم واقتراح حلول النهوض بها.

 كما صرح أن لقاء اليوم بويسلان الغاية منه هو الوقوف على المشاكل التي يعيشها المواطن، والاستماع إلى مقترحاته وملامسة أولوياته، كما أنه لقاء يندرج في إطار البرنامج السنوي الذي وضعه الحزب خلال الفترة الحالية، وهو يحمل مقاربة جديدة تسعى إلى الإنصات إلى مختلف الفاعلين والمواطنين بعدد من المدن،  مشيرا إلى أن مخرجات هدا اللقاء ستلقى آذانا صاغية في أفق بلورة خلاصات القافلة الوطنية ضمن برنامج عمل متكامل يسعى الحزب إلى أجرأته في إطار مقاربة تشاركية شاملة .

كما تحدث السيد توفيق كميل رئيس فريق التجمع الدستوري في كلمة بالمناسبة عبر فيها أن حضور المكتب السياسي لمدينة ويسلان قد جاء في إطارالإنصات لأهم المشاكل التي تعاني منها المنطقة ، وسماع شكاياتكم ومشاركتكم في إيجاد حلول لها ، ولاستنباط مكامن الخلل بها و نحن اليوم هنا لنوصلها عنكم إلى الجهات المسؤولة بهدف رسم مخطط وخريطة طريق سيتم الاعتماد عليها لوضع في البرنامج العام للحزب .

وقد خلص اللقاء الذي نظمت فيه أكثر من 80 ورشة، بتلاوة مخرجات تشخص وضعية المدينة، وتوصيات تهم  المقترحات و الحلول الناجعة لتجاوز الإكراهات في جميع المجالات، خاصة قطاع الصحة والتعليم والتشغيل ومشاكل الشباب ، والنقص في الفضاءات العمومية والمرافق والبنيات التحتية ووسائل النقل وخاصة المشاكل التي تعيق التنمية بالمدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!