عناوين :
الرئيسية / مجتمع / رجال الأعمال لا يتقاسمون حماس بنشعبون حول “مؤشر ممارسة الأعمال بالمغرب “

رجال الأعمال لا يتقاسمون حماس بنشعبون حول “مؤشر ممارسة الأعمال بالمغرب “

لا يتقاسم مجتمع رجال الأعمال المغاربة نفس حماس وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، عند حديثه عن تقرير البنك الدولي الأخير حول سهولة ممارسة الأعمال.  

الوزير وصف خلال لقاء مع رجال الأعمال المنضويين تحت مظلة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، أمس الاثنين بالدار البيضاء، وضع التقرير للمملكة في المرتبة 53 عالميا، متقدمة بسبع مراكز دفعة واحدة، ب “الخبر السار” الذي يعزز الجاذبية الاستثمارية للمغرب ودليل على ما تتميز به المملكة من سهولة في ممارسة الأعمال وتوفيرها لمناخ عمل مناسب للمقاولة.

و لا يشاطر عبد القادر بوخريص، رئيس لجنة مناخ الأعمال بالاتحاد العام لمقاولات المغرب، قراءة الوزير لما جاء به تقرير البنك الدولي، إذ يعتبر أن تقدم المغرب في تقرير سهولة ممارسة الأعمال لا يعكس ما هو حاصل على أرض الواقع.

وحسب بوخريص، فإن المقاولات لا تلمس أثر هذا التصنيف في عملياتها، مرجعا ذلك إلى وجود معوقات تواجه تطبيق الإصلاحات الحكومية الرامية إلى توفير البيئة المناسبة للأعمال، وهو ما يجعلها إصلاحات معلقة لا تستفيد منها المقاولات المغربية.

من جهة أخرى، اعتبر بوخريص أن متوسط أجال الأداء المصرح بها من طرف المؤسسات العمومية المعلن عنها من طرف الوزارة مؤخرا يتناقض مع واقع الحال والممارسة، مؤكدا أن بعض المؤسسات العمومية لا تحترم آجال الأداء المحددة.

ودعا في هذا السياق لاتخاذ مزيد من الإجراءات لإعادة هيكلة النموذج المالي لهذه المؤسسات ومواكبتها بشكل دقيق، مشددا على أهمية إيجاد حل دائم لملف آجال الأداء بما يضمن استمرار المقاولات الصغيرة والمتوسطة في أعمالها وتوسيع أنشطتها.

وأكد أن شبح الإفلاس بات يخيم على العديد من المقاولات، خاصة المتوسطة والصغيرة منها، وهو مشكل عميق يستدعي التدخل العاجل من طرف البنوك لدعم المقاولة عبر توفير التمويل، لاسيما بعد الخطاب الملكي بمناسبة افتتاح البرلمان والذي دعا فيه جلالة الملك المؤسسات البنكية للانفتاح أكثر على المقاولة وتمويل المقاولات الصغرى ومشاريع الشباب.

ولتحقيق ذلك، دعا بوخريص إلى وضع خارطة طريق ترسم معالم مساهمة البنوك وأسواق الرساميل ومختلف مكونات النظام المالي في تمويل المقاولات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر مع إزالة كافة العراقيل والتعقيدات الإدارية.  

طارق البركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!